انتهت أمس الاثنين، المدة التي قررها اللواء أحمد عبدالله، محافظ البحر الأحمر، بوقف رحلات الغطس لمنطقة جزر «الأخوين» بالبحر الأحمر، بعد ٣ أسابيع من وقف الرحلات بالتنسيق مع غرفة سياحة الغطس بالبحر الأحمر ومحميات البحر الأحمر والأجهزة الأمنية المختصة بوقف جميع أنشطة الغطس ورحلات السفاري لجزر الأخوين على أن تستأنف الرحلات بداية من الأول من يناير ٢٠١٩.

وشمل قرار محافظ البحر الأحمر تشكيل لجنة علمية برئاسة الدكتور محمود حنفي أستاذ البيئة البحرية لدراسة سلوك أسماك القرش الموجودة بجزيرة الأخوين والوقوف على الأسباب التي أدت إلى التغيرات البيئية بالمنطقة.

وبحسب بيان، جرى تصنيف منطقة جزر الأخوين بالبحر الأحمر من مجلة الغطس الدولية البريطانية على أنها ثالث أفضل ١٠ وجهات للسائحين لعام ٢٠١٨ لممارسة رياض الغطس مع أسماك القرش والشعاب المرجانية.

وطالب عدد من منظمي رحلات الغطس وخبراء البيئة البحرية بالبحر الأحمر بإصدار قرار آخر من محافظ البحر الأحمر باستمرار قرار منع رحلات الغطس لجزر الأخوين لعدة أشهر، حتى يتم إعلان المنطقة أنها آمنة بشكل كامل لاستئناف رحلات الغطس ولا توجد أي مخاطر فيها على الغطاسين وإعلان نتائج الدراسة العلمية التي قرر المحافظ إجراؤها.

اعدته للنشر / داليا عاطف

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 111 مشاهدة
نشرت فى 1 يناير 2019 بواسطة gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

23,547,601