قنديل البحر من الكائنات التي قد يشاهدها بعضنا على شاطئ البحر ، والبعض قد يكون لسع عن طريق القنديل ولكن لا يعرف الكثير منا معلومات عنها ولذلك سوف نقدم لكم بعض المعلومات عن دورة حياة قنديل البحر.

قنديل البحر  :
قنديل البحر هو مخلوق شفاف اللون يشبه الجرس بشكل كبير وهو موجود على الشواطئ الرملية وله دورة حياة معقدة جدًا حيث أنها تمر بحوالي ست مراحل تطورية مختلفة.

دورة حياة القنديل :
البيض والحيوانات المنوية هي أول مراحل حياة القنديل لأن القنديل مثل باقي الحيوانات الأخرى فهو يتكاثر جنسيًا وهذا يعني أن قنديل البحر البالغ سواء كان ذكر أو أنثى فهو يمتلك أعضاء تناسلية التي تسمى الغدد التناسلية وهي المسئولة عند الذكور بإنتاج الحيوانات المنوية وعند الأنثى في إنتاج البيض.

وعندما يكون قنديل البحر على استعداد للتزاوج فإن ذكر القنديل ينتج الحيوانات المنوية عن طريق خروجها من فتحة في الفم التي تقع في الجانب السفلي من جرسها أو من جسمها، وهناك بعض أنواع من القناديل تعلق البيض على حقائب الحاضنة أو أكياس البيض في الجزء العلوي في أحد أذرع قنديل البحر ، والبيض يتم تخصيبه عندما يسبح في اتجاه الحيوانات المنوية، وفي بعض أنواع أخرى من القناديل تضع الأنثى البيض داخل فمها وتسبح الحيوانات المنوية داخل فم الأنثى لتقوم بتلقيح البيض والبيض المخصب يسبح إلى داخل المعدة أو يعلق على أذرع قنديل البحر.

مرحلة يرقات البلانولا :
بعد تخصيب البيض عن طريق الحيوانات المنوية فإن هذا البيض يخضع للتطور الجيني النموذجي مثل باقي الحيوانات وعلى الفور يفقس البيض وتسبح يرقات بلانولا الحرة وتخرج من الفم أنثى القنديل أو تخرج من الحقائب المعلقة على أذرع القنديل ، ويرقان البلانولا هي عبارة عن بنية بيضاوية صغيرة والطبقة الخارجية منها مغطية بشعيرات دقيقة تسمى الأهداب وهي تساعد اليرقة في الاندفاع في الماء ولكن القوة الحركية الصادرة من تلك الأهداب تعتبر صغيرة جدًا مقارنة بحركة التيارات المائية في المحيط التي قد تنقل اليرقة إلى مكان بعيد ولكن سرعان ما تستقر في الركيزة الصلبة من المرحلة التي تليها.

مرحلة الورم :
عندما تسقط يرقات البلانولا في قاع البحر فإن تلك اليرقات تتعلق على سطح صلب وتتحول إلى ورم وهي تعرف أيضًا باسم (سيفستوما) وهذا الورم يكون اسطواني الشكل وهو يشبه شكل الساق وفي قاعدة الورم يتواجد قرص يلتصق به، وفي أعلى فتحة الرأس يوجد فتحة للفم محاطة بمجسمات صغيرة وهذا الورم يتغذى عن طريق سحب الطعام إلى الفم ، وعندما يبدأ الورم في النمو يبدأ ورم جديد في منطقة الساق، ويستمر هذا النمو والتبرعم حتى تكون مستعمرة من الأورام ، وعندما تصل الأورام الحميدة إلى الحجم المناسب الذي قد يستغرق ذلك الكثير من الوقت فقد يصل إلى عدة سنوات وتبدأ بعدها المرحلة التالية.

مرحلة الافيرا أو الميدوسا :
عندما تكون المستعمر مستعدة للدخول في المرحلة الجديدة المقبلة فإن ساق الأورام ، تبدأ بالنمو في منطقة الأخاديد الأفقية وهي عملية تعرف باسم (ستروبيلاتيون) وهذه الأخاديد تستمر في حالة التعمق حتى تشبه شكل كومة من الأطباق والأخاديد العلوية التي تنضج بشكل سريع وتتحول إلى قنديل بحر صغير وهو ما يعرف باسم الافيرا.

ويتميز هذا القنديل الصغير أن له أذرع تشبه أذرع قنديل البحر الكامل إلى حد ما وعملية التبرع التي تخرج من الأورام ، وتكون فيها الافيرا عبارة عن تكاثر لا جنسي ، وهذا يعني أن قنديل البحر له القدرة على التكاثر الجنسي والا جنسي، وتسبح هذه الافيرا حرة في الماء وتتحول مع الوقت إلى قنديل البحر البالغ الي نعرفه ويتميز بجسم شفاف وناعم.

اعداد/ منال محي الدين 

المصدر: /www.almrsal.com
gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 60 مشاهدة
نشرت فى 20 فبراير 2019 بواسطة gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

21,064,874