«هرجّع البحيرة زى ما كانت».. وعد قطعه الرئيس عبدالفتاح السيسى على نفسه، فى مايو 2017 لتطوير بحيرة المنزلة، وكانت إشارة البدء للمشروع وتم البدء فى تنفيذه يونيو 2017 وظهرت ملامحه فى سبتمبر 2020.

وأكد الرئيس أن بحيرة المنزلة ستساهم فى تعزيز الثروة السمكية فى مصر، وتنشط عمليات التصدير بعد تطويرها بالكامل، موجها المحافظات الحدودية بالتنسيق مع وزارة الداخلية والقوات المسلحة بضرورة إزالة كافة التعديات والبؤر الإجرامية بالبحيرة.

ونفذت محافظة الدقهلية منذ عدة أيام أكبر وأصعب عملية إزالة تعديات على البحيرة منذ بدء مشروع تطويرها، حيث قامت حملة مكبرة بمعدات الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بإزالة 301 منزل بمنطقة عبده الصالحى بمدينة المطرية، والمعروفة بأرض الصيادين، والتى تم بناؤها بالكامل على مساحات تم ردمها من البحيرة وذلك بعد إقناع الصيادين بالحصول على تعويضات مقابل إخلاء المنازل.

وقالت مصادر أمنية بمديرية أمن الدقهلية: «رغم أن المنطقة كلها مخالفة وتم بناؤها على جزء من البحيرة بعد ردمها إلا أن الدولة كانت حريصة على التفاوض مع الصيادين وإقناعهم بإخلاء المنازل بعد الحصول على التعويضات المناسبة والتى تماثل سعر السوق».

وأضافت: «بعد مفاوضات اتفقت الدولة مع الصيادين على الحصول على تعويض يعادل 2500 جنيه للمتر وهو سعر المثل السائد بالمنطقة بخلاف التعويض لعدد الأدوار، وبالفعل لم تتم إزالة أى منزل إلا بعد حصول صاحبه على التعويض كاملا وكتابة إقرار بإخلاء المنزل».

وفى داخل المسطح المائى تولت حفارات الهيئة الهندسية أيضا عمليات التطهير وإزالة التعديات وعمليات التكريك وفتح البواغيز والمسارات الشعاعية للسماح للمياه المالحة بالدخول للبحيرة وموازنتها مع المياه العذبة لتحقيق التنوع فى الثروة السمكية.

وقال المهندس مجدى زاهر، المدير التنفيذى لبحيرة المنزلة، إن الهيئة الهندسية استخدمت 320 حفارا واستوردت 20 كراكة قاطعة ماصة «شفاط» للعمل فى البحيرة، وذلك لتكريك الجزر العلوية التى لم تصلها المياه بمعاونة شركة الجرافات الإماراتية، وأعمال الموانئ وقناة السويس وذلك لتنفيذ توجيهات الرئيس فى 2017 بتطوير ورفع كفاءة وبحيرة المنزلة وتطهيرها لزيادة الإنتاج السمكى وإزالة كافة المعوقات والتعديات والمخالفات التى تضر بالبيئة والثروة السمكية دون بالمساس بالمواطن البسيط فى بحيرة المنزلة.

وأكد أن مشروع تطوير بحيرة المنزلة تضمن عدة محاور أهمها إزالة كافة التعديات على المسطح المائى ومضاعفة مساحتها إلى 250 ألف فدان، وكذلك تكريك وتعميق البحيرة وفتح البواغير ومد القنوات الشعاعية، للسماح بدخول مياه البحر المتوسط للبحيرة، وكذلك إنشاء الحزام الآمن وهو طريق بطول 80 كيلومترا وعرض 30 مترا يحيط بالبحيرة كحزام أمان لمنع أى تعديات مستقبلية وتحويل مسار بحر البقر والذى كان يصب بالبحيرة 12 مليون متر مكعب من الصرف الصحى والصناعى والزراعى، مما تسبب فى زيادة نسبة التلوث بها مع إنشاء محطة معالجة ثلاثية بأحدث النظم لمعالجة مياه الصرف هذه لاستخدامها فى استصلاح الصحراء بطاقة 5.6 مليون متر مكعب وبانتهائها هيتم القضاء على مشكلة تلوث البحيرة تماما

وقال: «تم تنفيذ 99.5% من عمليات التطهير وإزالة التعديات، حيث تمت إزالة 4741 حالة تعدٍ عبارة عن حوش وهيش ومبانٍ ومزارع داخل البحيرة، وتحرير 5300 مخالفة وكذلك 301 منزل بمنطقة الصيادين بمحافظة الدقهلية بخلاف منطقة جزيرة العزبى داخل البحيرة وستنتهى أعمال الإزالات والتطهير فى 30 سبتمبر الجارى». وتابع: «أما أعمال التكريك والتى تتم فى البحيرة لإزالة 185 مليون طن من الرواسب فستنتهى فى 30 دسيمبر 2022 وتم حاليا إزالة أكثر من 80 مليون طن من الرواسب، باستخدام كراكات عملاقة عالمية من هيئة قناة السويس وكبرى شركات العالم، وبفحصها معمليا تبين أنها زاخرة بالمعادن وجارٍ استخلاصها والاستفادة منها فى 49 صناعة، بينما الحزام الآمن فسينتهى فى أيضا فى 30 ديسمبر 2022 وبذلك تنتهى أعمال تطوير ورفع كفاءة البحيرة وستخضع لصيانة دورية للحفاظ على المكتسبات التى تمت على أرض الواقع».

وفى تصريحات له، قال اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، إن ما تحقق حتى الآن فى المشروع القومى لتطهير وتطوير بحيرة المنزلة، وإزالة التعديات على كامل مسطح البحيرة وإزالة ورد النيل من فوق مسطح مياه البحيرة يعد إنجازا تاريخيا والمشروع أوشك على الانتهاء، مشيرا إلى إنشاء ممشى سياحى جديد على بحيرة المنزلة لتدعيم الشكل الحضارى والجمالى للمنطقة والمناطق المجاورة له.

قائلا: «للمرة الأولى يتم استغلال بحيرة المنزلة سياحيا، ستكون تلك المنطقة منطقة جذب كبيرة لأبناء محافظة بورسعيد».

إعداد/ نورهان كيره

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 124 مشاهدة
نشرت فى 16 سبتمبر 2020 بواسطة gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

26,860,277