الأخبار
وزير الزراعة يكلف "اميره الحفنى" مديراً المعمل المركزي لبحوث الثروة السمكية
فاعليات ورشة عمل حول "دعم برنامج الدستور الغذائي (Codex) في مصر"
حفل بلوغ المعاش ا/ طارق سيد رزق سائق بإدارة المركبات بالهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية
مزاد محلى لتاجير بركة بناحية الرياح بقنطرة غرب بمحافظة الاسماعيلية بمساحة (10)سهم 15 قيراط ـ63 فدان
مزاد محلى لتاجير بركة بناحية الرياح بقنطرة غرب بمحافظة الاسماعيلية بمساحة (7)سهم 15 قيراط ـ63 فدان
مزاد محلى لتاجير بركة بناحية الرياح بقنطرة غرب بمحافظة الاسماعيلية بمساحة (17)سهم 15 قيراط ـ63 فدان
مزاد محلى لتاجير بركة بناحية الرياح بقنطرة غرب بمحافظة الاسماعيلية بمساحة (63)سهم 15 قيراط ـ63 فدان
مزاد محلى لتاجير بركة بناحية الرياح بقنطرة غرب بمحافظة الاسماعيلية بمساحة (15)سهم 15 قيراط ـ63 فدان
مزاد محلى لتاجير بركة بناحية الرياح بقنطرة غرب بمحافظة الاسماعيلية بمساحة (13)سهم 15 قيراط ـ63 فدان
بعد الموافقة على تنفيذه.. 90 طن سمك إنتاجية فدان مشروع الاستزراع التكاملي بالأراضي المستصلحة

تنمو الحشائش البحرية فوق الطبقات السفلية الطرية، وتكون أوراق النبات أعلي الأرض وترتبط بالسيقان والجذور أسفل التربة والحشائش البحرية موجودة في جميع البحار ماعدا منطقتي القطبين، حيث تكون مألوفة في النظام البيئي للمياه الضحلة. وقد تصاحب الحشائش البحرية بيئات أخري مثل الصخور أو الطحالب الكبيرة أو الرمل أو المرجان، وبهذا توصف بيئاتها كمزيج تبعاً للبيئات المصاحبة

أهمية الحشائش البحرية

عتبر من اغني وأكثر البيئات إنتاجية ومثلها مثل الأعشاب البحرية والشعاب المرجانية، ولاهميتها يطلق عليها "البيئات البحرية الحساسة" نظراَ لأنها تعمل كمصنع للغذاء الساحلي وتتلخص أهميتها في التالي :ـ

  1. تثبت تربة قاع البحر من التعرية.
  2. ترسب وتراكم المواد العضوية وغير العضوية.
  3. مصدر غذائي مباشر للحيوانات التي تعيش عليها مثل القشريات وقنافذ البحر والاسماك العاشبة والسلاحف الخضراء وعرائس البحر والحزونات وبعض أنواع الجمبري مثل (penaeid shrimp).
  4. ملجأ ومأوي لتكاثرالعديد من الأحياء البحرية.

الأعماق التي توجد فيها الحشائش البحرية

تفضل الحشائش البحرية النمو في أعماق ضحلة حيث الأضاءة مياها أفضل، وقد تتواجد في أعماق تصل إلي 90م. وتوجد أنواع من الحشائش البحرية قد ينقشع عنها الماء في بعض الأحيان موجودة في المنطقة العلوية لمنطقة المد والجزر (upper inertial zone) من نوع ( Halodule univervi) تم مشاهدتها في الخليج العربي.

العوامل المؤثرة علي نمو الحشائش البحرية

  1. العمق: هناك أنواع معينة تتواجد في أعماق مختلفة.
  2. الإضاءة: وتختلف تبعاَ لعمق طبقات وجود الحشائش البحرية.
  3. الضغط : وهو من العوامل المهمة في وجود أنواع معينة،
  4. حجم الرسوبيات: يعتبرعاملاَ مهماَ لتحكمة في تكوين أرضيات الحشائش البحرية حيث تفضل الحشائش البحرية أنواعاَ معينة من الرمال الخشنة وأخري رمال متوسطة الحجم والبعض رسوبيات طينية.
  5. الحرارة والملوحة: يحد التغير في درجات الحرارة وخصوصاَ انخفاضهاَ والملوحة العالية من التنوع في الحشائش البحرية، وهذا ملاحظ بوضوح في الخليج العربي والمقيد بثلاث أنواع من الحشائش.

أنواع الحشائش البحرية في الخليج العربي والبحر الأحمر

تم تسجيل أحد عشرة نوعاَ من نباتات الحشائش البحرية في البحر الأحمر منها ثلاث أنواع في الخليج العربي (الشكل رقم15) ويقتصر وجود (Halophila decipiens) في خليج السويس، وتسود الأنواع الموجودة في الخليج العربي (halophila ovalis, halophila stipulacea, Halodule univervis) البحر الأحمر عموماَ بما فيها خليج السويس وخليج العقبة. ولقد تم تسجيل 9 أنواع من الحشائش البحرية المعروفة بالبحر الأحمر في ضفة الوجه.

وتسود ( H.ovalis) و (T. ciliatum ) خليج العقبة وشمال البحر الأحمر بينما (T. uninervis ) و (C.rotudata ) تسود وسط البحر الأحمر وتوجد بصفة عامة (H.uninrvis ) في جميع أرجائه. تزداد كثافة الحشائش البحرية علي الساحل الشرقي من البحر الأحمربإتجاه الجنوب.

عكس نظام توزيع الحشائش البحرية في الخليج العربي طبيعة قيعان متباينة الخواص وظروف فيزيائية بحرية متغايرة. ويتواجد نمو جيد في عدة أماكن ضحلة عمقها أقل من 30م وتعتبر الحشائش البحرية الموجودة في خليج سلوي علي اشكال مروج من أهم مناطق التغذية لقطيع عرائس البحر الموجود بالخليج العربي، وبإستخدام تقنية الإستشعارعن بعد وجدت الحشائش البحرية حول البحرين وعلي طول الشاطئ الجنوبي من الخليج مقابل الشاطئ القطري والشاطئ الإماراتي إضافة إلي الجزء الغربي للشاطئ السعودي. وتقل الكثافة مقابل السواحل الإيرانية والكويتية. وقد يعزي هذا إلي زيادة العمق في الساحل الشرقي للخليج العربي قليل الشفافية.

الأعشاب البحرية (Sea weeds)

توجد الأنواع التي تنتمي إلي الطحالب (Algae) بالبحر الأحمر علي صورتين إحداهما العوالق الدقيقة الحجم (phytoplankton ) والأخري هي الأعشاب البحرية (sea weed ) والطحالب البحرية هي نباتات لا زهرية ثالوثية التركيب (لايوجد بها جذور وساق أو أرواق حقيقية) وتوجد علي شكل هائمات أو أعشاب بحرية، ولها دور مهم في صنع الغذاء عن طريق التمثيل الضوئي.

تلتصق الأعشاب البحرية دائماَ إلي دعامة سواء كانت صلبة مثل الصخور والشعاب المرجانية والإنشاءات والمراسي وكذا السفن أو كانت الدعامات سائبة مثل القيعان الرملية والطينية وذلك في المنطقة الساحلية إلي أعماق تصل لأكثر من 100متر وتسود الطحالب الحمراء المناطق الدافئة بينما تسود الطحالب البنية المناطق الباردة. وتؤثر الطحالب البحرية تأثيراَ حيوياَ في جميع النظم البيئية المعروفة في البحر الأحمر سواء الشعاب المرجانية أو مروج الحشائش البحرية وغابات الشوري وأيضاًَ عل القيعان الرملية.

وتعتبر الطحالب البحرية عموماَ والأعشاب منها خصوصاَ من أقل المجموعات التي درست بيئياَ ومع ذلك فلقد تمت بعض الدراسات في خليج العقبة وعلي شواطئ سيناء حيث تدر في بعض المناطق المحصول الثابت بأقل من 1كجم وزن جاف/ متر مربع ومعدل الإنتاجية اليومية بحوالي 1 – 3 جم وزن جاف.

أهميتة الأعشاب البحرية

تعتبر الأعشاب البحرية مصدر غذاء لكثير من الأحياء البحرية تستغلها بطريق مباشر أو غير مباشر وتضيف أيضا كما لا بأس به من الأوكسجين اللازم لحياة هذه الكائنات كما أن بعض هذه الأنواع له القدرة علي تثبيت ما يتفتت أو يتكسر من الشعاب المرجانية عن طريق نموها كطبقة أسمنتية ما بين هذه الأجزاء المتكسرة لإعادة تماسكها مرة أخري، وكثيراَ منها يعتبر أدلة جيدة علي التلوث بالصرف الصحي وكذا التلوث البترولي بل إن بعض الأنواع له القدرة علي معالجة درجات من هذا التلوث.

ولبعض الأنواع الحمراء والخضراء خاصية اختزان التلوث الإشعاعي والدلالة عليه إضافة إلي تأثر الكثير من هذه الأنواع بالتلوث الحراري، كما تمتص بعضها العناصر الثقلية وتخلص المياه منها. كما يمثل نمو الأعشاب البحرية مراع كثيفة للأسماك والمحاريات والقشريات علي أسطح الشعاب والقيعان الرملية.

تعد انتاجية الأعشاب البحرية بالبحر الأحمر قليلة نسبيأَ للإستثمار التجاري. ولكن هناك علي شواطئة أماكن عديدة تصلح لإستزراع الأنواع الاقتصادية سواء للغذاء المباشر أو لمستخلصها الهامة وقد يعود ذلك بالنفع الكبير.
ونسبة كل مجموعة من هذه الطحالب مماثلة للنسب الموجودة في المنطقة الاستوائية في المحيط الهندي والمحيط الهادي. وهناك حوالي 10% من هذه الأنواع مستوطنة البحر الأحمر.

المصدر/

المهندس احمد عبدالرحمن الجناحى

مدير ادارة الثروة السمكية

http://uaeagricent.moew.gov.ae/fisheries/sea_grasses.stm

إعداد/ أمانى إسماعيل

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

23,514,364