2-8 إستخدام التهوية الصناعية :

تعتبر من العوامل ذات الفوائد المباشرة لرفع الكفاءة الإنتاجية لآحواض الاسماك خاصة بزيادة معدلات التخزين الاعلى من 5 كجم/م3 والاتجاه إلى الاستزراع المكثف وتشير النتائج التطبيقية للآستزراع المكثف للآسماك بأهمية التهوية الصناعية لفوائدها المباشرة فهى تؤدى إلى :

-          زيادة التغذية الصناعية حيث أنه بزيادة الاكسجين يزيد معامل التحويل ويزيد إقبال الاسماك على العلف .

-          التخلص من الامونيا الزائدة حيث تقوم أجهزة التهوية مثل البدالات أو المقلبات الرأسية بتقليب المياه مما يساعد على تتطاير الغازات الغير مرغوبة مثل الامونيا وثانى أكسيد الكربون .

-          تقليب طبقات المياه مما عمل على توحيد صفات الحوض من حيث درجات الحرارة وكمية الاكسجين وذلك فى حالة أستخدام بدالات التهوية والمقلبات الرأسية حيث أن تقليب المياه يخفض من الاحتباس الحرارى للمياة .

-          عمل تيارات مائية فى الحوض والذى يفيد فى الاحواض المستطيلة والاحواض المنتهية بنهاية تشبه حرفD

، حيث أن هذه التيارات تدفع المخلفات فى اتجاه الصرف ، بالإضافة إلى المساعدة على تجانس طبقات المياه . ويلاحظ كذلك بأن الاسماك تسبح ضد التيار الامر الذى يؤدى إلى قيام الاسماك بعمل مجهود بسيط الامر الذى يحسن من خواص عضلات الاسماك .

وعمليةالتهوية علمية أساسية فى حالة إنخفاض الاكسجين عن الحد المسموح حيث أن نقصه يشكل ضرراً كبيراً على حياة الكائنات المائية الامر الذى يؤدى إلى نقص فى نمو هذه الكائنات المائية و أحياناً نفوقها إذا زاد الانخفاض عن حد معين وفترة معينة ناهيك عما يترتب عن نقص الاكسجين من زيادة الامراض نتيجة لضعف الجهاز المناعى وإنخفاض معدل التحويل الغذائى للأسماك وعموماً يفضل أن لا يقل تركيز الاكسجين عن 5 جزء فى المليون و 75% من التشبع فى المياه .

ويوجد نوعين من التهوية ( طارئة – مستمرة ) والتهوية الطارئة هى التى تتم فى حالة حدوث نقص حاد فى مستوى الاكسجين الامر الذى قد يؤدى إلى نفوق جماعى للاسماك وتعالج هذه الحالة بالاضافة الفورية للاكسجين . أما التهوية المستمرة فهى التى تحدث للحد من تأثير نقص الاكسجين على الاسماك ولرفع معدل نموها وزيادة قابليها على استهلاك الاعلاف والحد من أنتشار الامراض . وغالباً ما تحتاج التهوية الطارئة إلى إدخال كميات كبيرة من الاكسجين فى المسطح المائى خلال زمن قصير ويفضل لعمل ذلك اختيار الاجهزة خفيفة الوزن القوية ذات الكفاءة العالية وذلك لسهولة المناورة .

 

أساليب لتهوية :

أولا: التهوية عن طريق إثارة سطح المياه :

البدالات :

وهو من أكثر النظم شيوعاً فى عملية التهوية وتلائم العديد من أشكال الاحواض سواء الترابية أو الخرسانية ويوجد منها ما هو محلى الصنع أو المستورد ويمكن للبدل الواحد أن يضيف كميات من الاكسجين فى الحوض السمكى تقدر من 2 إلى 10 كجم/ساعة حسب القدرة (شكل رقم 3).

 

  شكل رقم (3) بدلات التهوية قدرة 1 و 2 حصان

المقلبات الرأسية :

تعتمد هذه الطريقة على عمل إثارة لسطح المياه وتقليبها مع الهواء . تقوم هذه الاجهزة بعمل ضخ للمياه وتعريضها للهواء ويعمل  ذلك على التخلص من الغازات الضارة الموجودة فى مياه الحوض والمتمثلة فى غازات الامونيا وكبريتيد الهيدروجين السامة وزيادة محتوى المياه من الاكسجين وخفض درجات الحرارة فى أشهر الصيف الحارة .

ثانياً: التهوية عن طريق ضخ الهواء فى المياه :

تقوم هذه الاجهزة بضخ كميات كبيرة من الهواء الجوى فى الوسط المائى مما يساعد على رفع تركيزات الاكسجين فى الوسط وبعض هذه الاجهزة تقوم بعمل تيارات مائية والبعض لا يقوم بذلك .

حواقن الهواء :

تعتبر من الاجهزة التى تقوم بضخ الهواء فى الوسط المائى وتساعد على عمل تيارات مائية وتتكون هذه الاجهزة عموماً من محركات متصلة بمروحة وتقوم الاجهزة بشفط الهواء الجوى وضخة فى الوسط المائى وتلائم هذا النوع من التهوية العديد من أشكال أحواض التربية.

نوافخ الهواء الحلزونية ( البلورات ):

تستخدم نوافخ الهواء الحلزونية ( البلورات ) فى تهوية الاحواض السميكة خاصة فى المراحل العمرية الاولى وأثناء التفريخ ( المفرخات ) حيث يكون تدفق الهواء مناسب لعمر الاسماك ولا يصلح مع هذا العمر أجهزة التهوية القوية , ونافخ الهواء عبارة عن جهاز يمكنه ضخ كميات كبيرة من الهواء الجوى بضغط عالى بحيث يمكن الهواء من التغلغل داخل المياه وبأعماق كبيرة ويتم تدفق الهواء عن طريق خطوط من المواسير والتى تتفرع بدورها إلى خطوط فرعية وتنتهى بمصدر هواء على الحوض السمكى ويتم مدة داخل الحوض والذى ينتهى بموزعات هواء .

ثالثاً:التهوية بالنظام الفنشورى :

يعتمد هذا النظام فى التهوية على ضخ كميات مستمرة فى المياه داخل جهاز الفنشورى ثم يتم عمل تضيق لمسار المياه وعودتة مرة أخرى إلى الحجم الطبيعى الامر الذى يؤدى إلى أحداث فروق فى الضغط ينتج عنها سحب كميات من الهواء الجوى وخروجه على هيئة فقاقيع هوائية غاية فى الصغر مع تيار المياه الخارج من الجهاز ( شكل رقم 4).

شكل  رقم (4) نظام التهوية بالفنشورى

رابعاً: لتهوية ودفع المياه بخاصية air-lift pump  :

وهو عبارة عن أنبوب يمكن تصنيعه من أقطار مختلفة طبقاً لحجم الحوض ويتم توصيله من أسفل بأنبوب أخر والذى يتم دفع الهواء فيه . ويشترط لتركيب الجهاز أن يكون 70% من طول الانبوب الرئيسى أعلى من مستوى سطح المياه ويبعد عن القاع بمسافة 15 سم (شكل رقم 5) .

شكل رقم (5) نظام التهوية air-lift pump

العوامل المؤثرة على أختيار نوع جهاز التهوية :

1-      شكل وعمق الحوض .

2-      عمر ونوع الاسماك المستزرعة .

3-      مدى توافر الطاقة الكهربائيه .

2-9 الحصاد :

أخر العمليات المزرعية التى تتم فى المزرعة ومن أهمها ويجب الاهتمام بها لآنها قد تؤثر فى شكل وجودة المنتج النهائى . الحصاد من الاحواض الترابية من العمليات المزرعية التى تتطلب مجهود كبير وخاصة فى الاحواض المزرعية الكبيرة ( أكبر من 5 فدان ) حيث أن بعض الاحواض تنشر بها الروبة (جزيئان الطمى والطين المفككة) والتى قد تؤثر على شكل المنتج النهائى . أما بالنسبة لحصاد الاسماك فى الاحواض الاسمنتية فيعتبر من العمليات المزرعية الاقل جهداً عن الاحواض الترابية ، بالاضافة إلى إمكانية تسويق أسماكه حية للمستهلك . ويجب أن يتم الفرز والتدريج فى مكان مجهز نظيف يحتوى على مياه نظيفة مع أهمية تجهيز ثلج مجروش حتى يتم الحفاظ على جودة الاسماك . ويقوم بالحصاد والفرز والتدريج عمالة مدربة حتى يتم بصورة سريعة ويتم تسويق الاسماك فى حالة جيدة .

2-10 السجلات الفنية والدفاتر الادارية والمالية فى المزارع السمكية :

تستخدم المزرعة السمكية مجموعة من عناصر الانتاج مثل الارض ، المياه ، الكائنات الطبيعية ،الاسمدة ، الاعلاف الصناعية ، العمالة ،...... إلخ . وأهمية السجلات والدفاتر تكمن فى أنها أساس الدراسات التخطيطية والرقابية ونقطة البداية للدراسات التحليلية بغرض إعداد بيانات تلعب دوراً رئيسياً فى خدمة الادارة المزرعية ومتخذى القرار سواء فى إعداد الخطط أو متابعة تنفيذها أو الرقابة الادارية عليها وتقييم النتائج الايجابية والسلبية للمزرعة السمكية والتى من شأنها توجيه الممارسات داخل المزرعة للاتجاه الصحيح قبل إنتهاء موسم الاستزراع .

توجد أشكال مختلفة من السجلات المزرعية ولكن أفضلها هى تلك التى تتميز بشكل مبسط وتوضح مدخلات ومخرجات العملية الانتاجية المزرعية الانتاجية معبراً عنها بكميات ( طن / كجم / إلخ )وقيم ( وحدات نقدية ). وجمع وتحليل البيانات عن التكاليف والايرادات من واقع السجلات المزرعية يوفر المعلومات الضرورية لتحقيق الاهداف التالية :

- تحديد الربحية النسبية لتقنيات ونظم الانتاج المختلفة والتى معها تحدد جدوى الاستمرار فى النشاط من عدمه .

- مقارنة الانتاجية للمدخلات الرئيسية مثل الارض ، العمل ، رأس المال وغيرها من الانشطة الانتاجية البديلة .

- تحسين كفاءة الاعمال المزرعية .

ويمكن تقسيم السجلات المزرعية إلى سجلات يومية وسجلات سنوية ( أو موسمية ) ويتم عمل سجل لكل حوض أو عدة أحواض لها نفس الظروف . وأهم السجلات اليومية سجل للمدخلات وتشمل ( الزريعة ، الاسمدة ، برامج تشغيل مضخات المياه ، الاعلاف الصناعية ،حركة العمالة ،معدلات أستهلاك الوقود ،.........إلخ ) وسجلات للمخرجات وتشمل ( تاريخ الحصاد ، الاصناف المصادة بالكمية والسعر ، كيفية التصرف فى المنتجات مباعة أو مستبعدة أو مستهلكة فى المزرعة ،...........إلخ ).

أعدته للنشر / نورهان كيره

المصدر: د / شريف شمس الدين صادق ، م / محمد صبرى عبد الله م / نجوى إبراهيم عبد اللطيف
gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

  • Currently 5/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
1 تصويتات / 882 مشاهدة
نشرت فى 24 إبريل 2012 بواسطة gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

24,792,512