الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

الإدارة العامة للتطوير والإرشاد 

  

مادة علمية

* أ. د/ محمد نجيب بكير

أستاذ إنتاج الأسماك ونظم الاستزراع السمكي بمركز البحوث الزراعية

* مهندس/ أحمد عبد المنعم

مدير عام إدارة المفرخات بالهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

 

الإشراف العلمي

* أ.د/ محمد فتحى عثمان

رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

* تمهيد

حقق الاستزراع السمكي فى السنوات الأخيرة  طفرة كبيره فى مصر فقد بلغ أجمالي الإنتاج من الاستزراع السمكي سنة 2007 حوالي ( 635 ) ألف طن ومعظمه من أسماك المياه العذبة ويمثل حوالي 63%  من الإنتاج الإجمالي من المصادر المختلفة للأسماك فى مصر , على الرغم من ذلك مازال الإنتاج السمكي لا يغطى احتياجاتنا الغذائية حيث استوردت مصر فى سنة 2007 حوالي 259 آلف طن من الأسماك بقيمة إجمالية حوالى 1.2 مليون جنيه ويرجع ذلك لقلة الأنتاج من  المصايد الطبيعية بسبب التلوث وأرتفاع جهد الصيد لذلك فالحل الأمثل هو اللجوء للأستزراع السمكي عموماً والبحري خصوصًا حيث إن مقومات هذا النوع من الاستزراع موجودة في مصر (مياه – أراضي – تكنولوجيا).

* مفهوم الاستزراع السمكي:

الاستزراع السمكي هو عبارة عن تربية الأسماك تحت ظروف وشروط معينه بشكل يتيح لها النمو والتكاثر ثم حصادها بعد فتره زمنية بطريقه علميه ومنظمه تحقق أقصى عائد وبأقل التكاليف من الوحدة المساحية وتحافظ على استدامة واستمرارية الإنتاج موسم بعد آخر.

* نوعية المياة ودرجة ونسبة الملوحة:

الذي يحدد الاتجاه للاستزراع السمكي في المياة هو درجة الملوحة – ويتم تحديد نوعية المياة عن طريق درجة ونسبة الملوحة علي النحو التالي:

-       (مياة عذبة) أقل من0.21 جزء في الألف.

-       (مياة شروب) من 0.21 إلي 30 جزء في الألف.

-       (مياة مالحة) من 30 إلي 40 جزء في الألف.

-       (مياة شديدة الملوحة) أكثر من 40 جزء في الألف.

* مستويات الاستزراع البحري

طبقًا لتقسيم العلماء يمكن تحديد عدد 6 مستويات للاستزراع البحري وهي:-

1- الأحواض الشاطئية shore pond

هذه الأحواض تقام علي شواطئ البحار ويعتمد  هذا المستوى من الاستزراع علي ظاهرة المد والجزر بحيث يتوفر مدخل للمياه In let وآخر للخروج Out let ويتم ضخ المياة بواسطة مضخات خاصة وترتفع الملوحة نسبياً في هذا النظام ويمكن تربية الأسماك البحرية والقشريات بأنواعها المختلفة.

 

2- الأحواض المدية الشاطئية Intertidal

هذه الأحواض تقام علي شواطئ البحار ويعتمد هذا المستوي من الأستزراع بصفة مطلقة علي ظاهرة المد والجذر ولا يستخدم أي نوع من المضخات، ويجب الا يقل عمود المياة عن 40 سم في أوقات الجزر بما يسمح بتوفير الحدود الدنيا من المياة اللازمة لنمو الأسماك وتقل نسبة الملوحة نسبياً عن المستوي الأول ويتحتم حماية هذه الأحواض من الأمواج والرياح.

 

3- الحظائر المسيجة Sub littoral

يتوفر هذا المستوي في اللاجونات المنخفضات الساحلية ذات الأعماق التي لا تقل عن 40 سم ويمكن تربية الأسماك والقشريات البحرية وبعض الرخويات.

 

4- الأسطح الطافية Surface Floating

يتوفر وينتشر هذا المستوى في صورة أقفاص سميكة طافية في العديد من البيئات المائية في صورة أقفاص مرنه في البحار (أقفاص عملاقة) في عرض البحر بعيدة عن الشواطي Off- Shore ويمتاز هذا النوع من الأقفاص Off- Shore fish farminy (cages) بالآتي:-

-   احتمالات تعرضها للتلوث تقل كثيرًا نظراً لأن حجم هذه الأقفاص أكبر كثيرًا من الجيل الأول والثاني من الأقفاص ويصل حجمها إلي آلاف الأمتار المكعبة.

-   استغلال أكبر للمواقع البحرية المتاحة والغير مستغله والبعيدة عن الشواطئ.

-   عدم شغل الأقفاص للمناطق الساحلية حيث تتشابك مع أنشطة آخري وتتسبب في تلوث هذه المناطق كيميائياً.

-   وتتمتع هذه الأقفاص العملاقة والمقامة فى المناطق البحرية المفتوحة بجوده خصائص المياه وثباتها وتجانسها , فدرجات الحرارة والملوحة ومستوى الأكسجين الذائب لا تتذبذب كثيرا فى هذه المناطق.

-   الأقفاص العملاقة المرنة لها فرص أفضل لتربية الأسماك بطريقه اقتصادية تحت كثافات منخفضة نسبيا تساعد على زيادة معدلات النمو والحد من انتشار الأمراض وتحسين نوعية الأسماك المنتجة والحد من تلوث البيئة.

مستويات الاستزراع الستة

1- أحواض شاطئية.   

2- أحواض مدية شاطئية.

3- حظائر مسيجة.

4- مناطق البحر السطحية.

5- مناطق نصف عميقة Mid- Water حيث يتم إنشاء أقفاص فى منتصف الأعماق .

6- قاع البحر Sea- bed

-   حيث يتم إنشاء أقفاص فى الأعماق السحيقة لكي تكون بعيده عن النوات على أن يتوفر نوع السمك أو الرخويات التي تنمو فى مثل هذه الأعماق .

-   ويمكن إمداد هذه الأقفاص العميقة والنصف عميقة بالغذاء الصناعي عن طريق أنابيب مواسير تصل إلى السطح .

-   ويمكن تحديد طريقه ونظام الأستزراع طبقا للمستويات الستة السابقة من حيث طبوغرافية وتضاريس المكان والظروف المناخية من رياح وأمواج وصلاحية المكان لتربية الكائنات الحية المختلفة (الأسماك والقشريات والطحالب والرخويات).

-   والنظم والمستويات السائدة في الاستزراع السمكي البحري في مصر هي الأحواض الشاطئية والمدية الشاطئية والأقفاص البحرية العائمة.

* النواحي الفنية والاقتصادية المتعلقة بأنواع الأسماك البحرية

1- أسماك الدنيس  Sparus ausatus - Sea bream 

- من الانواع المنتشرة فى أحوض البحر الأبيض المتوسط وتتوفر زريعتها بكميات كبيرة في المصادر الطبيعية بصفة أساسية في دمياط وبورسعيد.

- وقد نجح استزراع هذا النوع في اليونان وأسبانيا وأيطاليا وفرنسا والبرتغال وخصوصاً بعد نجاح تفريخها في السنوات الآخيرة , كما تتواجد في عدة مفرخات في مصر للقطاع الخاص والعام.

- وتصل هذه الأسماك إلي الحجم التسويقي في مدة 18 – 20 شهر وتتغذي علي العلائق الرطبة من مفروم الاسماك الطازجة والقشريات مع نسبة بروتين ودهون عالية.

 

2- أسماك القاروص  Dicentrarchus labrax - Sea bass 

- من أسماك المياة المالحة ذات الأهمية الأقتصادية الكبيرة وتنتشر في مناطق كثيرة من العالم (الأستوائية وتحت الأستوائية) . وتتميز سمكة القاروص بالنمو السريع وتصل للحجم التسويقى في مدة 18 – 20 شهر، ويستزرع القاروص في أحواض أو أقفاص سميكة طافية ويعطي معدلات انتاج تصل إلي 40 كجم / م3 وبعض الأقفاص العملاقة المرنة الدوارة تعطى 400 كجم/م3 لسنة وتتم التغذية بعلائق رطبة من مفروم السمك والقشريات المخلوطة بالفيتامينات ويفضل أن لا تقل نسبة البروتين الخام عن 40% وأن لا تقل نسبة  الدهون فى صورة زيت سمك عن 12%.

 

3- أسماك العائلة البورية Mullet 

- تعيش أسماك العائلة البورية فى المياه العذبة وفى البحيرات وعلى شواطئ البحار فى المناطق المعتدلة والحارة وهى تتغذى على المواد العضوية الموجودة فى الطين ولذلك فأمعائها طويلة وملتفة ، وتنتشر أسماك العائلة البورية فى جميع أنحاء العالم وتعتبر من الأسماك الاقتصادية والشعبية فى مصر لرخص سعرها وجودة طعمها وتنوع طرق طهيها ويشكل أنتاجها حوالى 20% من الانتاج الكلى من الأسماك من المصادر المختلفة فى مصر

4- أسماك الوقار   Epinephelus guaza

- تنتشر زراعة أسماك الوقار فى منطقة دمياط وبور سعيد كما يزرع أيضا فى بعض المزارع فى المياه العذبة فى مصر ، وتعتبر أسماك الوقار من الأسماك الحساسة جدا للتداول والنقل ، وقدرت أفضل معدلات للنمو لها فى المزرعة السمكية 2.6-3 جم/يومياً وتتغذى على الأسماك والقشريات الطازجة ويمكن تغذيتها بالعلائق الصناعية ذات المحتوى البروتينى العالى 50% بروتين (يفضل العلائق الرطبة من الأسماك والقشريات الطازجة المفرومة). وتتراوح مدة تربية أسماك الوقار (25 جم)بين 10-12 شهر ليصل حجمها أكبر من 1 كجم تحت ظروف البيئة المصرية ، وسعر بيع الأصباعية الواحد بحجم 20-30 جم يتراوح بين 7-10 جنيها ، وسعر بيع الكيلو جرام الواحد من الحجم التسويقى يتراوح ما بين 35-40 جنيها، وتعتبر أسماك الوقار من الأسماك التصديرية .

 

5- أسماك اللوت Argyrosomus regius - Meagre

- تنتشر زراعة أسماك اللوت فى منطقة مثلث الديبة بمحافظة دمياط (المزارع البحرية بشطا) فى جمهورية مصر العربية . وأفضل معدلات للنمو فى المزارع السمكية بمتوسط 3 جم/يومياُ ويصل وزنها الى حوالى 1.5 كجم فى موسم تربية 10-12 شهراً تحت ظروف البيئة المصرية ، ويتراوح سعر بيع الأصباعية فى حدود 7 جنيها ، ومتوسط سعر بيع الكيلو جرام الواحد بحجم تسويقى 1.5 للحبة الواحدة يصل الى 20-25 جنيها.

 

6- أسماك ثعبان السمك  Eel

هناك عدة أنواع من أسماك الثعابين وينتشر فى مصر نوع Anguilla anguilla وصل انتاج مصر من ثعبان السمك الى حوالى 800 طن ، وتعتبر الديدان ومفروم الأسماك الطازجة أو المبردة من أفضل الأطعمة المتاحة لتغذية أسماك الثعابين ، والثعابين تعتبر من الأسماك المهاجرة وتعيش فى المياه المالحة والعذبة ويجود زراعتها فى المياه الشروب قليلة الملوحة.

 

* سلالات أسماك البلطى التى تنمو جيداً فى المياه البحرية

أسماك عائلة البلطى تعيش أساساً فى المياه العذبة وتعتبر هذه الأسماك من الأنواع الشائعة المعتدلة طعماً وتكثر زراعتها فى المياه العذبة والشروب وتعطى أنتاجاً وفيراً فى كثير من المزارع السمكية (وتسمى السمكة الفرعونية – الذهبية كما يطلق عليها أحياناً دجاج الماء). وعائلة أسماك البلطى تتفاوت درجة تحملها للملوحة حسب النوع ويعتبر البلطى الأخضر أكثرها تحملاً لدرجات الملوحة العالية ولكن يعتبر هذه النوع غير اقتصادى فى التربية والأستزراع لضعف معدل نموه، هناك سلالات جديدة من البلطى يمكن أن تنمو جيداً فى المياه البحرية مثل البلطى الأحمر Red Tilapia  وكذلك تم تحقيق بعض الإنجازات لتقيم أنتاج البلطى فى معهد الكويت للبحوث العلمية (KISR) وقد وجد أن نوع البلطى سبيلورس Oreochromis spilurus  وهو نوع من أسماك البلطى يعيش فى شواطئ أنهار كينيا والصومال ويستزرع هناك ويتحمل درجات الملوحة العالية وأمكن تربيته فى الأقفاص فى المياه المالحة فى الكويت وكانت أهم النتائج التى تم الحصول عليها هى كالآتى :-

1- يستعمل البلطى سبيلورس O. Spilurus للزراعة البحرية فى الكويت ويتم استبعاد البلطى الأحمر Red tilapia

والبلطى الأزرق O. aoreus بسبب تعرضها لأمراض بكتيرية فى مياه البحر وخاصة فى الشتاء لأنه أدى الى نفوق أعداد كبيرة من هذان النوعين وبالتالى على معدل إعاشة منخفض.

2- تستخدم المياه الجوفية قليلة الملوحة 3-5 جزء فى الألف فى عملية التكاثر والتبويض والمراحل الأولى من تربية اليرقات على أن تتم بعد ذلك أقلمة اليرقات على المعيشة  فى ماء البحر وحيث أن نوع البلطى سبيلورس O. Spilurus   لا يتحمل برودة شتاء الكويت فانه يوصى بأنه تتم عملية التكاثر والتبويض والتربية فى أشهر الصيف فقط أبتداء من شهر أبريل  وحتى ديسمبر من نفس العام.

3- يوصى بتغذية الأسماك (بلطى سبيلورس) كالآتى:

حجم السمكة (جم)  معدل التغذية % / وزن السمكة /يوم

4- 10               3%

5-150               2%

250-450              1.5%

4- يستزرع البلطى O.Spilurus بنظام الأقفاص العائمة فى ماء البحر وسوف ينمو الى الحجم التجارى وهو 300 جم فى درجات ملوحة 34-40 جزء فى الألف ودرجة حرارة 25-32 درجة مئوية خلال 6-7 أشهر من أبريل الى أكتوبر بمعدل نمو يومى 1.5 جرام / سمكة  / يوم ومعامل تحويل غذائى قدرة 2 لكل كيلو جرام من وزن السمكة مع تخزين أسماك بواقع 120 سمكة / متر مكعب وكان الانتاج بمتوسط 300 جم /سمكة بمعدل 35 كجم أسماك / متر مكعب.

* أسلوب انتاج واستزراع الأسماك البحرية

يسود نظام الاستزراع السمكى شبه المكثف Semi-intensive system  لتربية الأسماك البحرية (البورى والدنيس والقاروص) بنظام التربية الأحادى النوع Monoculture system مع توفير الاصبعيات من المصادر

* أحواض التحضين:

يتم إنشاء عدد ثلاثة أحواض ترابية للتحضين مساحة كل حوض 0.5 فدان (21× 10 × 1) وتكون أحواض الحضانة جاهزة لاستقبال الزريعة خلال شهرى مارس وابريل من كل عام وتستمر فترة التحضين حتى نهاية شهر أكتوبر للوصول للاصبعيات المطلوبة (20-30 جم) ، وقبل نقل الأسماك (الزريعة بوزن أقل من 0.5 جرام) الى هذه الأحواض لابد أن تجفف وتسمد تربتها قبل غمرها بالمياه لزيادة خصوبتها وذلك لتوفير الغذاء الطبيعى للأسماك الصغيرة حيث تعتمد عليه طول فترة وجودها فى هذه الأحواض. وتملأ الأحواض بالمياه قبل نقل الزريعة اليها بمدة تتراوح بين أسبوع وعشرة أيام حيث تسمح هذه الفترة بنمو الغذاء الطبيعى ، وتعتبر مرحلة تحضين الزريعة التى تمتد لمدة 6 شهور من أهم المراحل الفنية لانتاج الأسماك البحرية حيث يتم فطام الزريعة على عمر 80- 100 يوم وتحويل سلوكها من التغذية على الكائنات الحية الدقيقة (الغذاء الطبيعى) الى التغذية الجافة عالية البروتين الدهنى لكى نحصل على أصباعيات أسماك جيدة ، ويجب تغطية أحواض الحضانة الترابية بالشباك لمنع الطيور البرية من أفتراس الزريعة.

ومن الواجب توافر خصائص جيدة للمياه خلال مرحلة التحضين بتوفير درجات ملوحة أعلى من 10 جرام/لتر  لتحضين زريعة العائلة البورية لتحقيق معدل نمو عالى ونسبة أعاشة عالية وأما بالنسبة لتحضين زريعة الدنيس أو القاروص فقد لوحظ أن درجة الملوحة أعلى من 15 جرام/لتر تحقق نتائج أفضل فى معدل النمو ونسبة الإعاشة أكبر من درجات الملوحة الأقل ويفضل فى هذه المرحلة درجة حرارة لا تقل عن 22مo بالنسبة لتحضين زريعة البورى أما بالنسبة للدنيس أو القاروص فيفضل درجة حرارة 20مo اما بالنسبة لمعدلات تجديد المياه المطلوبة يومياً فتتراوح من 20-25 % يومياً فى حالة الأحواض الأرضية ، ومن الممكن الوصول لمعدلات تخزين تقدر بحوالى 20 ألف وحدة زريعة بورى بمتوسط أقل من 0.5 جرام لكل حوض تحضين (0.5 فدان) 4.4 ألف وحدة زريعة دنيس بمتوسط وزن أقل من 0.5 جرام لكل حوض تحضين (0.5 فدان) ، 2 ألف وحدة زريعة قاروص بمتوسط وزن أقل من 0.5 جرام لكل حوض تحضين (0.5 فدان) خلال فترة التحضين للحصول على معدلات نمو وأعاشة عاليين.

* أحواض التربية والتسمين:

يستمر موسم التحضين والتربية للوصول الى الأحجام التسويقية والأقتصادية المناسبة وقد تتراوح مدة التربية بين 18-20 شهر (تحضين + تربية) ليصل للأحجام التسويقية ليتراوح وزن الدنيس ما بين 200-250 جرام للسمكة الواحدة ووزن القاروص ما بين 300-400 جرام للسمكة الواحدة ووزن أسماك البورى 200-250 جرام .

* التغذيــة:

يتم التغذية خلال مرحله التحضين أما بعلائق رطبة من مفروم الأسماك والقشريات المخلوطة بالفيتامينات فى حالة الدنيس والقاروص أو العلائق الجافة تخصص لعائلة أسماك البورى ، ويفضل أن لا تقل نسبة البروتين عن40% وأن لا تقل نسبة الدهون فى صورة زيت السمك عن 12% خاصة فى أسماك الدنيس والقاروص .

ويشترط أن يتوفر بالعليقة الجافة اللازمة للتحضين :

40% بروتين خام

12% دهن

7  % زيت سمك

1  % زيت نباتى

20% كربوهيدرات

2.5% كالسيوم

0.8% فوسفور

0.2% فيتامينات

أما بالنسبة للأملاح المعدنية فإنها تتوفر بالمياه البحرية والتى تستطيع الزريعة الاستفادة منها ولكن من المفضل إضافة مادتى الزنك بمعدل 50 ملليجرام لكل كيلو جرام علف ومادة السلينيوم بمعدل 0.15 ملليجرام لكل كيلو جرام علف .

ويجب طحن مكونات العليقة الجافة جيدًا حتى تكون حبيباتها صغيرة فى حجم يتراوح من 300 إلى 900 ميكرون لتصبح فى متناول الزريعة المحضنة ويتم تقديم العليقة بمعدل 10% من وزن الزريعة يوميًا بواقع خمسة وجبات يوميًا فى بداية مرحلة التحضين وتنخفض إلى 8% فى نهاية مرحلة التحضين.

تقدم العليقة لأسماك التسمين والتربية فى الأحواض الترابية علي صورة رطبه من مفروم أسماك غير اقتصادية أو علي هيئة حبيبات يتناسب حجمها مع أوزان الأسماك تحتوي علي بروتين خام في حدود 40-50% ويتم حساب كمية العليقة للحوض بعناية بحيث تكفي لحاجة الأسماك مع ملاحظة أن زيادتها تعطي فرصة لتخمرها وتؤدي إلي التلوث مياه الحوض بالإضافة إلي فقد كمية من العليقة وتحسب كمية العليقة (معدل التغذية اليومي % من الوزن الحي ) علي أساس وزن الأسماك ويطلق عليه الوزن الحي ويمكن الحصول عليه بأخذ عينه عشوائية من الأسماك كل شهر ولا تقل عن 100 سمكة لأخذ متوسط وزن السمكة الواحدة وضربها في عدد الأسماك بالحوض للحصول علي الوزن الكلي للأسماك وعلي أساس ذلك يمكن تحديد كمية العليقة اللازمه أسلوب الخدمة والرعاية :-

* أسلوب نقل وتداول الزريعة والأقلمة:

 يفضل نقل الزريعة من المفرخات ومراكز تجميع الزريعة في الصباح الباكر أو في الليل لأعتدال الجو وتنقل في أكياس بلاستيك محقونه بالأكسجين بالعدد المناسب مع متوسط وزن أقل من 0.5 جرام ويجب إجراء عملية أقلمة للأصبيعات بالنسبة لدرجة الحرارة والملوحه حيث توضع الأكياس في الأحواض مغلقة لمدة ساعة لأكتساب درجة حرارة المياه في الأحواض ثم يفتح الكيس بهدوء ويتم إدخال بعض مياه الحوض الي الكيس ليتم معادلة الملوحه داخل وخارج  الكيس وتترك الزريعة لتخرج الى مياه الحوض بسهوله ويسر.

* الرعاية اليومية للأحواض:

1- الاطمئنان علي خواص البيئة المائية للأحواض وتشمل مدي تركيز أيون الأيدروجين في الماء (pH) والذي يدل علي مدي حامضية أو قلوية الماء ، والمعدل المثالي لدرجه(pH)هو 8 وكذلك تقدير نسبة الأكسجين الذائب في الماء والمعدل الأمثل في حدود 6- 7 ملليجرام /لتر - وتقدير معدل الشفافية والمعدل الأمثل في حدود 15 سم وكذلك ملاحظة درجة حرارة الماء ومدي تذبذبها أثناء النهار والليل ، ودرجة الحرارة المثلي 25- 30 درجة مئوية.

2-  الاطمئنان علي بوابة الري والصرف.

3-  التخلص من الأسماك النافقة أو المريضة بملقاف طويل اليد.

4-  أستبعاد الحشائش والنباتات المائية الضارة من الحوض.

5-  تقديم العليقة  في مواعيدها ومتابعة الأسماك مع ملاحظة حركة الأسماك وحيويتها ومعدلات نموها.

6-  يتواجد العامل دائما علي رأس الأحواض لرعايتها وحراستها ليلا ويكون علي درجة كبيرة من الأمانة.

7-  تدوين كل الملاحظات في دفتر خاص ويخطر المشرف علي الأحواض وتنفيذ كل توصياته بكل دقة.

* مصادر الزريعة وأسعارها:

تتوفر الزريعة لأسماك الدنيس والقاروص في محطات تجميع الزريعة من المصادر الطبيعية ، كما تتواجد في عده مفرخات علي مستوي الجمهورية للقطاع الخاص والعام أما زريعة وأصباعيات أسماك الوقار واللوت فتتوفر عن طريق الصيادين وتجار الزريعة.

- زربعه أسماك الدنيس والقاروص (متوسط وزن 2 جرام ) 850 –1000 جنيها للألف وحدة

- زريعة العائلة البورية ( متوسط وزن 0.5 جرام ) 150 - 200 جنيه للألف وحدة

- أصبعيات الوقار ( متوسط 5-10 جرام )   5- 7 جنيها لكل سمكة وحدة

- اللوت ( متوسط وزن 5- 10 )   5- 7 جنيها لكل سمكة وحدة


* المشاكل والمعوقات  التي تواجه استزراع الأسماك البحرية في مصر والحلول المقترحة :-

- عدم تواجد زريعة للأسماك البحرية بالأعداد الكافية لذلك لابد من التوسع في التفريخ الصناعي للأسماك البحرية وتشجيع القطاع الخاص والأستثماري علي إنشاء العديد منها.

- تلوث البيئة البحرية يعتبر من أهم المحددات في انتشار المزارع السمكية البحرية لذلك يجب المحافظة علي البيئة وصحة الإنسان من التلوث من خلال تطبيق قانون البيئة بكل حزم وبإلزام المصانع والشركات بعدم صرف مخلفاتها في المجاري المائية أو معالجتها قبل صرفها والحد من المبيدات الضارة في الزراعة والتوسع في الأستزراع النباتي النظيف (الزراعة العضوية ).

- عدم توافر الأعلاف المتخصصة مع أرتفاع أسعارها لذلك يجب أستخدام التقنيات الحديثة لإنتاج الأعلاف المتخصصة لما لها من دور في زيادة الإنتاج السمكي فيجب الحصول علي نوعية جيده من العلائق المتزنه ذات المحتوي البروتيني العالي بالإضافة الي معدل هضم عالي ومعدل تحويل جيد مع درجات ثبات جيدة في البيئة المائية .

- عدم وجود المزارع والمفرخات الأرشادية لهذا النوع من الأسترراع لذلك يجب العمل علي تدعيم وتفعيل دور التدريب والأرشاد السمكي مع تشجيع إنشاء بيوت خبرة ومكاتب أستشارية لإعطاء الأستشارات الفنية في مجال الثروة السمكية. 

 * تــذكــر أن: 

- استزراع الأسماك البحرية مجال واعد وهو الأمل والحل لمضاعفة الإنتاج السمكي في مصر.

- أسماك الدنيس والقاروص والبوري والوقار واللوت من أهم الأسماك البحرية الفاخرة التي يتم أستزراعها ولها أهمية أقتصادية كبيرة حيث يمكن تصديرها للسوق الخارجية.

- الكفاءة الأقتصادية للمزارع السمكية البحرية تصل الي أكثر من 40%.

- مفرخات الأسماك البحرية هي اللبنة الأولي في بناء صناعة الأسماك البحرية في مصر.

- الأسماك البحريه ومنها ما يمكن أقلمته وأستزراعه في المياه العذبه مثل أسماك العائله البوريه (بوري وطوباره وسهليه) والقاروص والحنشان ومنها ماليس له قابليه لتحمل التغيرات في درجة الملوحه ويعيش في مدى محدود من الملوحه مثل معظم الأسماك البحريه.

- الأسماك البحريه منها ما أمكن تفريخها صناعيًا ومنها ما يفرخ فقط في المياه الخارجيه للبحار والمحيطات. 

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

21,715,064

رئيس مجلس الإدارة

      ا.د/ خالد أحمد السيد على محمد


رئيس الادارة المركزية لشئون مكتب رئيس الهيئة 

        الأستاذة / هدي حسني محمد

مدير عام الإدارة العامة لمركز المعلومات

   المهندسة / عبير إبراهيم إبراهيم