قال اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، إن مشروع الاستزراع السمكي الذي يقام بشرق المحافظة يعد أول تكنولوجيا متقدمة في مجال الاستزراع السمكي لاستخدامه أحدث التقنيات.

وأضاف أن المشروع مختص بوضع الأقفاص البحرية وبها الأسماك صغيرة الحجم وتربيتها في بيئتها الطبيعية داخل البحر، موضحا أن تلك الأقفاص تم تصميمها لتحمل حركة الموج والتيارات الهوائية والظروف المناخية المتغيرة".

ولفت محافظ بورسعيد إلى أنه يتم نزول الأقفاص على عمق 7 أمتار وعلي بعد 12 ميلا من سطح البحر ويتم تغطيتها بشباك من كافة الجهات ومشيرا إلى أن القفص البحري يعطي إنتاجية أكثر من 20 طن سمك حيث يبلغ الحد الأدنى للإنتاج 15 كيلو في المتر الواحد. 

وعن حجم القفص قال المحافظة "حيث حجم القفص البحري الواحد 1750 مترا " منوها بأنه يوميا يتم الانتهاء من تصميم قفص بحري ليصل في المرحلة الأولى من المشروع إلى 100 قفص بحري.

وأضاف المحافظ أن المشروع يعتبر أول مشروع سمكي يتم بهذا المستوى على الشرق الأوسط وسيحدث طفرة كبيرة في الإنتاج السمكي.

جاء ذلك خلال الجولة التفقدية التي قام بها اللواء كامل الوزيري رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة واللواء حمدي بدين رئيس الشركة الوطنية لتنمية الثروة السمكية واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد لموقع مشروع الأقفاص البحرية.

إعداد / آية سيد ممدوح

المصدر: الفيتو
gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 118 مشاهدة
نشرت فى 29 سبتمبر 2016 بواسطة gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

25,434,770