زار "اليوم السابع" مزرعة ببركة غليون السمكية بمحافظة كفر الشيخ، وهى إحدى المشرعات القومية العملاقة، والمرحلة الأولى منها على مساحة 2575 فدانًا، لتوفير 15ألف فرصة عمل، ويعقبها استكمال الأعمال لتنفيذ المراحل الثلاثة الأخرى منها لتكون مساحة المزرعة االإجمالية بمراحلها الأربعة 26 ألف فدان.

 

وتفقد المزرعة منذ بدء إعلان القوات المسلحة إطلاق مشروع عملاق للاستزراع السمكى فى محافظة كفر الشيخ فى 27 أبريل من العام الماضى، أكثر من 15 مسئولًا، وعدد من ممثلى شباب محافظة كفر الشيخ، وكذلك عدد من الفرق البحثية منهم فريق المعهد القومى لعلوم البحار والمصايد، الذى تفقد مراحل المشروع من أحواض استزراع سمكى وجمبرى، والمفرخات ومصنع الأعلاف، وآخر الوفود التى تفقدت المشروع الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية، والدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، والدكتور خالد الحسنى رئيس هيئة الثروة السمكية.

 

وأكدت الدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة، أن هذا المشروع، شرف لكل أهل مصر، مشروع دولة، ولابد أن يعرف الجميع هذا المشروع، لافتًا إلى أن إنشاء مشروع الاستزراع السمكى ببركة غليون بهذا الشكل المشرف يعد الأكبر على مستوى الشرق الأوسط، وتم من خلال هذا المشروع العملاق والمشروعات الآخرى القومية الجارى إنشائها ترجمة المشروعات إلى إنجازات حقيقية على أرض الواقع، مؤكدة على أن هذا النجاح يعقبه تضافر كل الجهود وتبادل الخبرات والتعاون المشترك بين جميع الجهات والمؤسسات المعنية، لتحقيق حلم المصريين، وتنفيذ توجيهات القيادة السياسية بالارتقاء بمستوى معيشة المواطنين والتغلب على كافة التحديات.

 

وقال اللواء السيد نصر محافظ كفر الشيخ، إن الرئيس عبد الفتاح السيسى يولى اهتمامًا كبيرًا بمحافظة كفر الشيخ، لذا حرص على إقامة مشرعات عملاقة بالمحافظة، لأن سيادته يعلم مكانة تلك المحافظة التى ستكون بمشروعاتها العملاقة مصدر من مصادر الدخل القومى بالمليارات ومن بيت تلك المشارع العملاقة مزرعة بركة غليون، والتى ستزيد من إنتاج الأسماك ليصل إنتاج المحافظة لحوالى 67%، بالإضافة لمشرع الرمال السوداء لاستخلاص 41 عنصرًا من العناصر المشعة، وإقامة منطقة استثمارية "تجارية، صناعية، سياحية، سكنية" على مساحة 10 آلاف فدان باستثمارات تقدر بـ 200 مليار جنيه، لتوفر 250 ألف فرصة عمل، وستجلب المنطقة الاستثمارية دخل للمحافظة ما يزيد عن 50 مليون جنيه شهريًا.

 

وأضاف محافظ كفر الشيخ، أنه كلف جميع أجهزة المحافظة بالتعاون لدفع عجلة الاستثمار والتنمية بمنطقة مطوبس الصناعية المقامة على مساحة 1660 فدانًا وتم ترفيق 160 فدانًا مرحلة أولى بجميع المرافق والخدمات، مؤكدًا على أنه تم وضع كميات كبيرة من الزريعة بالأحواض السمكية بالمزرعة، ليتم استخراج منتجات المزرعة السمكية بـ6 أشهر، مشددًا على سيتم تطوير القرى المجاورة للمشروع منها أعمال رصف وتوسعة طرق ودعم القطاع الصحى، بالإضافة إلى توفير آلاف فرص العمل لأبناء المحافظة، والحد من ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

 

وأشار نصر، إلى أن هذا المشروع يعد انطلاقة قوية فى مجال تنمية الثروة السمكية ليس بمحافظة كفر الشيخ التى تنتج 40% من الناتج القومى، ليزيد رصيدها بعد مشروع بركة غليون لتنتج 65% من الأسماك، على المستوى القومى، وخاصة أن هناك مشاريع تقوم على صناعة الأسماك، ولا سيما أنه سيكون هناك تعاون بين جهاز الخدمة الوطنية وجامعة كفر الشيخ من خلال كلية علوم الثروة السمكية، حول إيجاد حلولًا سريعة وجذرية للمشكلات التى تواجه قطاعات الثروة السمكية بالمحافظة وتنميتها، بالإضافة إلى تدريب الصيادين بمركز تدريب بركة غليون.

 

وأضاف محافظ كفر الشيخ، أن الإدارة القائمة على المشروع حرصت على إرسال عدد كبير من العاملين بالمشروع للتدريب بالصين لنقل الخبرات والتعرف على آخر الدراسات والأبحاث العلمية الحديثة فيما توصل إليه الجانب الصينى فى مجال الاستزراع السمكى.

 

وأضاف نصر، أن المشروع يضم منطقة إدارية وصناعية على مساحة 55 فدانًا تضم مصانع لعلف الأسماك بمساحة 1518 م، والفوم على مساحة 5250م، والثلج على مساحة 1900م، ومنتجات الأسماك والجمبرى ومركزى للتدريب والأبحاث والتطوير، بالإضافة إلى منطقة تفريخ بمساحة 18.50 فدان بطاقة 2 مليار للجمبرى و20 مليون للأسماك، وبركة صرف بمساحة 119 فدانًا، ومنطقة صناعية بمساحة 55 فدانا تتكون من مصنع تجهيز السمك والجمبرى بطاقة إنتاجية 100 طن فى اليوم، ومصنع علف الأسماك بطاقة إنتاجية 3600 طن فى العام، ومصنع علف الجمبرى بطاقة إنتاجية 1800 طن فى العام، ومصنعين للثلج والفوم وخزان للحرائق ومركز أبحاث وتطوير يحتوى على معمل مركزى ومساكن للمهندسين والعاملين، بالإضافة إلى 14 مسكنًا فى كل منطقة صناعية للعاملين بالمشروع.

 

ومن جانبه أكد اللواء حمدى بدين، رئيس الهيئة الوطنية للثروة السمكية، على أنه سيتم من خلال هذا المشروع توفير 5 آلاف فرصة عمل مباشرة، و10 آلاف فرصة عمل غير مباشرة، وقوة التشغيل الحالية تتجاوز 10 آلاف عامل بمختلف التخصصات والقطاعات، من خلال 30 شركة متخصصة تعمل فى مشروع بركة غليون، مضيفًا أن هذا المشروع يدعم الاقتصاد القومى بمنتجات الأسماك والجمبرى، لافتًا إلى أن هذا المشروع العملاق يعد دليلا على اهتمام القيادة السياسية بتنمية محافظة كفر الشيخ، مؤكدًا على أنها تُعد من المحافظات الواعدة التى تتمتع بمقومات الاستثمار السياحى والصناعى والزراعى.

 

وقال اللواء أركان حرب حمدى بدين، إن مشروع الاستزراع السمكى ببركة غليون يضم 453 حوضًا للسمك البحرى على مساحة الحوض الواحد 50مترًا فى150مترًا، و626 حوضًا لسمك جمبرى، مساحة الواحد 40مترًا فى 40مترًا، كما يوجد أيضا 186 حضانًا لتحضين الزريعة ورعاية الأسماك، كما أن المشروع به معمل للتفريخ، لإنتاج "الزريعة" بمعدل 20 مليونا من الأسماك البحرية "البورى، الوقار، الدنيس، القاروص" و2 مليار وحدة جمبرى، وهذا بهدف وضع حد لمشكلات الصيد الجائر فى البحار، ومحاربة صيد الزريعة ببحيرة البرلس، وتنمية الثروة السمكية.

إعداد / أحمد مصطفى

مراجعة / داليا عاطف

المصدر: اليوم السابع
gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

الترجمة

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية / وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD_ General Authority for Fish Resources Development »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

16,156,594

رئيس مجلس الإدارة

      د/ خالد عبد العزيز الحسني

رئيس الادارة المركزية لشئون مكتب رئيس الهيئة 

الأستاذة / هدي حسني محمد


حصاد أسماك القاروص من داخل المزرعة الشبة المكثفة بالمنزلة