استعرض معهد العالم العربى بباريس أمس الاثنين، تاريخ قناة السويس استعدادًا للمعرض العالمى الذى سيستضيفه خلال الفترة من 28 مارس إلى 5 أغسطس، مؤكدًا أن تاريخ القناة يسلط الضوء على نهضة سياسية واقتصادية وثقافية لأقدم دولة فى العالم. 

ونوه المعهد - فى بيان أمس - بأن المعرض الذى سيحمل عنوان "ملحمة قناة السويس.. من عهد الفراعنة حتى القرن الواحد والعشرين" سينتقل بعد اختتامه بباريس إلى متحف التاريخ فى مدينة مارسيليا خلال الفترة من 17 أكتوبر 2018 إلى 31 مارس 2019 وينتقل من ثم إلى مصر، حيث تعرضه وزارة الآثار فى متحف الحضارة فى القاهرة للاحتفال بالذكرى الـ150 لافتتاح القناة، على أن يتم بعد ذلك إرسال المعدات التى استعملت فى هندسة المعرض لمتحف قناة السويس المنتظر افتتاحه فى مدينة الإسماعيلية. وأضاف، أن المعرض سيتضمن مجسمات وصور فوتوغرافية ولوحات فنية وأفلام تسجيلية وقطع أثرية من العصور القديمة تبين مدى أهمية قناة السويس. وقال معهد العالم العربى.

إن معرض قناة السويس يعد واحدًا من أهم وأكثر المشاريع إثارة فى تاريخ الإنسانية وسيبرز الشخصيات القوية والنافذة التى صنعت تاريخ القناة وكذلك التحديات الهائلة التى اعترضت إنشاءها فضلاً عن قصص ونوادر وأحداث بارزة دمغت تاريخ هذا المكان الرمزى القائم على مفترق طرق ما بين القارات الثلاث: آسيا وأفريقيا وأوروبا. وسيذكر باستقبال الخديوى إسماعيل، بمناسبة افتتاح قناة السويس عام 1869، ممثلين عن مختلف الأسر المالكة فى أوروبا بينما حلت الإمبراطورة "أوجينى" ضيفة شرف، وسيتضمن لوحات فنية وصورًا سينمائية وآلة ديوراما أحضرت خصيصًا وكل ذلك مصحوبًا بإيقاعات موسيقى أوبرا عايدة.

 كما تحدث معهد العالم العربى عن الفرعون سسوستيس الثالث أول، وقال إنه كان أول من سعى منذ القرن الـ18 قبل الميلاد إلى وصل نهر النيل بالبحر الأحمر مما أتاح الملاحة بين البحر المتوسط وبحار الجنوب. وأكد المعهد، أن المعرض سيسلط الضوء على خطاب الزعيم الراحل جمال عبد الناصر عام 1956 الذى أعلن خلاله فى العيد الوطنى أمام تجمع متحمس أن قناة السويس تم تأميمها، وسيتطرق إلى فشل العدوان الثلاثى على مصر باعتباره نهاية للإمبريالية الاستعمارية الأوروبية.

 كما سيتوقف بشكل واسع عند النصر الذى حققته مصر فى حرب 1973 وما نتج عنه من إعادة فتح القناة للملاحة. ولفت معهد العالم العربى، إلى أن المعرض المرتقب سيبرز التاريخ المعاصر للقناة تحت اسم "قناة المستقبل" والمتمثل فى إطلاق مشروع فرعونى جديد عام 2015 لجعل مجرى القناة مزدوج الاتجاه وإنشاء منطقة صناعية وأخرى سكانية لجذب ملايين السكان.

اعدته للنشر / داليا عاطف

 

المصدر: جريدة اليوم السابع
gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 84 مشاهدة
نشرت فى 6 فبراير 2018 بواسطة gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

19,078,532