القصير: اعمال التطوير تساهم في توفير الزريعة للمزارع التي تعتمد على المياه المالحة والقضاء على الصيد الجائر للزريعة.

تفقد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، اعمال التطوير بالمفرخ السمكي بالكيلو ٢١ بمحافظة الاسكندرية التابع للهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية.

وقال القصير ان اعمال التطوير تأتي في اطار توجيهات القيادة السياسية، لاستغلال كافة الأصول غير المستغلة الاستغلال الامثل، وتحقيق اقصى استفادة ممكن منها، لافتا الى ان هذا المفرخ لم يكن مستغل بكامل طاقته، وتم العمل على تطويره مؤخرا، والتوسع في انشاءاته ليشمل معامل تفريخ تكنولوجية حديثة ومراكز للتدريب.

 واوضح وزير الزراعة ان ذلك المفرخ  إضافة كبيرة للثروة السمكية في مصر، وان استغلاله بكامل طاقته، سيساهم في توفير الزريعة للمشروعات القومية والمزارع التي تعتمد على المياه المالحة، وخاصة من اصبعيات القاروص والدنيس والبلطي الاحمر، نسبة تصل الى ١٥٪ من اجمالي احتياجات المزارع السمكية من الاصباعيات،  فضلا عن مساهمته في القضاء على الصيد الجائر للزريعة.

وقال المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، ان هذا المفرخ، تم انشاءه عام ١٩٩١ بمنحة لبرنامج المساعدات الأمريكية لمصرUSSID وذلك ضمن قرض لإنشاء مشروع مريوط لخدمة المزارع السمكية، لافتا الى انه مر بعدد من مراحل التطوير  من برنامج مبادلة الديون الإيطالية المصرية كمنحة لا ترد، ليصبح متوافقا مع تكنولوجيا تفريخ الأسماك البحريه وينتج  اصباعيات اسماك القاروص والدنيس.

واشار نائب وزير الزراعة، الى انه اصبح من أهم المفرخات فى مصر التى تقوم بتوفير اصباعيات اسماك القاروص والدنيس للمزارع السمكية والمشروعات القومية، كذلك تم إنشاء مركز تدريب دولي لإعداد الكوادر الفنية في جمهورية مصر العربية وإقليميا بين دول .جنوب المتوسط وقارة افريقيا.

وتابع الصياد انه تم في عام ٢٠٢٠  من خلال مشروع دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة في القطاع الزراعي،  إنشاء مزرعتين اسماك مكثفة طبقا لاشتراطات الاتحاد الأوروبي فى تصدير الأسماك لتكونوا اول مزرعتين نموذجين تطبق اشتراطات الاتحاد الأوروبي والهيئة القومية لسلامة الغذاء فى مصر، ويتم استخدامهما فى تدريب المزارعين والشباب صغار المستثمرين على الاستزراع السمكى المكثف والأمن صحيا للمواطنين.

ومن جهته قال الدكتور صلاح مصيلحي رئيس الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية،   انه من المقرر توقيع بروتوكول بين مشروع تنمية الاستزراع السمكي البحري في مصر التابع لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي مع الهيئة العامة المصايد وتربية الأحياء المائية لدول حوض البحر المتوسط للاستعانة كدعم فني بموقع الكم ٢١ ومركز التدريب المقام به كأول مركز تدريب اقليمى فى دول جنوب المتوسط لإعداد الكوادر الفنية فى مجال تربية الأحياء المائية فى دول جنوب المتوسط.

 

كما استمع الوزير الى شرح مفصل حول الموقع والمنشآت الخاصة به، والمقامة على مساحة اجمالية ٧ فدان، من المهندس محمد العربي مدير المفرخ، والذي أكد الانتهاء من كافة الاعمال بالموقع خلال شهر.

المصدر: المتحدث الإعلامي للهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية
gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 147 مشاهدة
نشرت فى 7 أغسطس 2021 بواسطة gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

32,182,012