تعتبر الثدييات البحرية (الحيتان والدلافين والأطوم) من الأنواع ذات القيمة الإقتصادية العالية مقارنة بالأنواع البحرية الأخرى (الأسماك والقشريات). ومع وجود هذه النسبة الإقتصادية العالية، فأن إستغلالها محدود بعاملين:
- وجود أعداد قليلة منها،
- وقلة إنتاجيتها للصغار (تكاثرها)،



وقد استخدم الأنسان منتجات الحيتان منذ الآف السنين، فزيت الحوت اسُتخدم في الماضي لإضاءة المصابيح، أما الأن فزيت الحوت يسُتخدم للمئات من الصناعات الأساسية والثانوية، مثل تصنيع بعض مواد التجميل، والمواد الغذائية، وحتى في الأدوية. كما اسُتخدمت لحوم الحيتان في بعض البلدان كغذاء محبب، واسٌتخدمت جلودها في الملابس وصنع القوارب.


عمليات إستخراج زيت الحوت قديماً، أما الأن فتتم العملية آلية على ظهر سفن الصيد.

ومع أن معظم دول العالم وقعت على إتفاقيات دولية للحد من صيد الحيتان منذ عم 1986م. إلا أنه مازالت الثدييات البحرية تواجه العديد من المخاطر المهددة لبقائها في جميع بحار العالم، ويأتي صيد الحيتان والدلافيين في مقدمة التهديدات البشرية لهذه الأنواع الحيه.


لحم الحيتان في احد الأسواق في طوكيو.

كما أن الوقوع العرضي للثدييات البحرية في شباك صيد الأسماك، خاصة شباك الجر القاعي، وشباك صيد أسماك التونه، تشكل أهم المشاكل التي تواجهها الثدييات البحرية في العالم.


حوت عالق بشبكة صيد الأسماك.

وأصبحت المهددات للثدييات البحرية تتعاظم في كل عام، وذلك بسبب قيام الأنسان بإكتشاف أعماق البحر للبحث عن المعادن أو النفظ، وأستخدام تقنيات عالية في بحثه، خاصة إستخدام طرق البحث الزلزالي، وما تحدثة هذه الطريقة من إزعاج كبير للثدييات البحرية المستخدمة للمنطقة منذ الاف السنين. هذا بالإضافة إلى ماتحدثة أصوات السفن الضخمة والغواصات من إزعاج.


حوت ميت بسبب إصابته من جراء إصطدامه بمروحة السفينة.
وأهم المشاكل التي تواجه هذه الحيوانات في البحر الأحمر والخليج العربي شباك صيد الأسماك، خاصة المهملة في الخلجان والمياه الضحلة، وتدمير مناطق الحشائش البحرية بإستخدام شباك الجر القاعي في مناطق تواجد تجمعات الأسماك والأعشاب البحرية.

دلفين عالق بشبكة صيد الأسماك.


حوت عالق بحبال شبكة صيد الأسماك.

وفي مجمل القول يمكننا حصر أهم المشاكل التي تواجه الثدييات البحرية في المنطقة بالنقاط التالية:


التلوث النفطي والكميائي:



تصاب الثدييات البحرية بالتلوث عندما تظهر على السطح لتتنفس وتصطدم بالتلوث الطافئ على السطح ويعلق بأجسامها ثم تتسمم وتموت.

الضوضاء الناجمه عن حركة السفن والحفر في البحار:


تتسبب اصوات محركات السفن في إزعاج الثدييات البحرية وقد يؤدي ذلك إلى إضطرابات في السونار في رؤوسها مما يجعلها غير قادرة على تحديد وجهتها او فريستها.

الصيد الجائر للأسماك والقشريات:



يؤدي الصيد الجائر للأسماك إلى نقصان غذاء الحيتان والدلافين مما يجبرها على الهجرة لمناطق آخرى أو تموت من الجوع.

استخدام الشباك الطويلة والعميقة في صيد الأسماك:




تؤدي هذه الطريقة إلى تدمير مناطق الأعشاب البحرية، غذاء الأطوم، وكذلك هي مكان مهم لتكاثر القشريات والأسماك، وكذلك وقوع بعض الثدييات في الشباك اثناء الجر ومن ثم غرقها.

إلقاء النفيات الصلبة من السفن والقوارب ومن على الشواطئ إلى البحر:





مواد بلاستكية مستخرجة من معدة حوت نافق، وتقوم الحيتان بإلتهام البلاستيك في البحر إعتقاداً منها بأنها قناديل بحر أو أسماك.


دلفين نافق على شاطئ ملوث.

وبشكل عام، فإن الثدييات البحرية في منطقتنا تحظى باحترام أهل المنطقة منذ قديم الزمان حتى عصرنا هذا، لذا لا يتم إصطيادها عنوة من قبل الصيادين، بل تعلق بعض الدلافين والأطوم بشباك الصيادين خلال نشر شباكهم في مناطق صيدهم المعتادة.




حوت عالق بشبكة صيد مهملة.

ومع ذلك يتوجب علينا زيادة الوعي البيئي بين أبناء المنطقة عن الأنواع الموجودة من الثدييات البحرية في بحارنا، وتجنب الاعمال التي يمكن أن تهدد بقائها لتكون كنزاً يتوارثه الأجيال.

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

29,626,424

رئيس مجلس الإدارة

      ا.د/ صلاح الدين مصيلحى على


رئيس الادارة المركزية لشئون مكتب رئيس الهيئة 

        الأستاذة / هدي حسني محمد

مدير عام الإدارة العامة لمركز المعلومات

   المهندسة / عبير إبراهيم إبراهيم