تعتبر محافظة الفيوم من المحافظات التى تمتلك كل المقومات السياحية من ثقافية وترفيهية وبيئية ودينية وكذلك بها العديد من المناطق الصناعية التى تنتج وتخلق فرص عمل للشباب‘ إلا أنها تواجه العديد من المشاكل خاصة مشكلة الري والصرف الصحي والبطالة والتعدي علي الأراضي الزراعية وعدم الاستثمار السياحي.

"صدى البلد" التقى بالدكتور حازم عطية الله محافظ الفيوم للتعرف علي الحلول المناسبة لأهم القضايا والمشاكل التي تعاني منها محافظة الفيوم.. وكان لنا هذا الحوار... 

الفيوم تعانى من ازمة دائمة فى نقص مياه الرى .. فهل هناك حلول جذرية لهذه المشكلة ؟

- مشكلة نقص مياه الري من أوائل المشاكل التي التقيت بها في الفيوم مع المواطنين و المشكلة تتركز في نهايات الترع حيث إن المياه تروي المساحات الزراعية الموجودة في بداية الترع بكل زمام المحافظة ، وبالفعل بعد دراسة مستفيضة وبالتعاون مع وزارة الري تم التوصل إلي حل هذه المشكلة من خلال إنشاء محطة لتنقية مياه الصرف الزراعي ومياه الصرف الصحي وإعادة ضخها بالترع وذلك بتكلفة قدرها 75مليون جنيه وسوف يتم حل مشكلة نقص مياه الري عقب تشغيل هذه المحطة بكامل طاقتها .

الى أي مدى سيساهم هذا المشروع في حل المشكلة ؟

- مياه الصرف كان يتم إلقاؤها ببحيرة قارون بعد خلطها بمياه الصرف الزراعي الذي يعرف بمصرف  "البطس" مما يؤدي إلي نفوق الأسماك بالبحيرة وتلوثها.. أيضا هذا التلوث كان له تأثير مباشر يمنع التنمية السياحية ويؤثر علي البيئة.. لكن بعد الانتهاء من مشروع معالجة مياه الصرف الصحي والزراعي سيتم علاج هذه المشكلة تماما.. علما بأن كمية مياه الصرف الصحي التي تصب بالبحيرة تصل إلي 4.5 متر مكعب في الثانية وهذه كمية كبيرة.. لذلك كان هناك تعاون من وزارتي البيئة والري لاستغلال هذه المياه المهدرة.

قرى المحافظة تستغيث من عدم مد خطوط الصرف الصحى وتوقف بعض مشروعات الصرف الصحي؟

- جار وضع برنامج زمني لإعادة هيكلة المشروعات المرتبطة بالصرف الصحي في المراكز والمدن والقرى حيث تم تدبير 500 مليون جنيه من وزارة المالية لإنشاء شبكات الصرف الصحي بالعديد من القرى المحرومة والمناطق الشعبية وكذلك المناطق الصناعية مثل منطقة كوم أوشيم الصناعية وسوف يشعر المواطن بتحسن كبير في تنفيذ مشروعات الصرف الصحي خلال الفترة المقبلة.

كيف تواجهون مشكلة انقطاع مياه الشرب لفترات طويلة خاصة القرى والمراكز؟

- بالنسبة لمياه الشرب بالمحافظة فهي متوفرة حيث تم إنشاء محطتين عملاقتين المحطة الأولي بمنطقة العزب بتكلفة قدرها 145مليون جنيه والمحطة الأخري بمدينة طامية بتكلفة قدرها 250 مليون جنيه وهذه تخدم الكثير من القري والعزب الصغيرة .


وماذا عن الاستثمار الصناعي والتنموى لمحافظة الفيوم ؟

- يوجد لدينا منطقة صناعية بكوم أوشيم أنشئت منذ 22عاما وبها مساحات فضاء بين المصانع وجار استغلال هذه الفراغات في إنشاء مشروعات صغيرة للشباب ويتم تدعيم هذه المشروعات من قبل المحافظة لتشجيع الشباب في خلق فرص عمل لهم ولبعض العمال.. والدولة حريصة علي دعم المناطق الصناعية وإلغاء التعقيدات والروتين الإداري لتشجيع المستثمرين.


وماذا عن السياحة فى الفيوم ؟

- الفيوم تمتلك العديد من المقومات السياحية التى تجعلها منطقة جذب جيدة فى مجال السياحة بكل انواعها ، ومدينة الفيوم هى من أجمل المدن المصرية طبيعة حيث تقع فى قلب مصر بين الدلتا والصعيد جنوب غرب القاهره بمسافة مائة كيلو متر وهى إحدى الواحات الموجوده بالجمهوريه وتعتبر صوره مصغره لمصر حيث يمثل بحر يوسف نيلها ودلتاها وتمثل بحيرة قارون شمالها الساحلى.

وتعتبر الفيوم من أهم المناطق السياحيه فى مصر حيث تتجمع فيها كل عناصر الجذب السياحى حيث تمتاز بجمال الطبيعه وجوها المعتدل طول العام ، وقد ظهرت فيها حضارات ماقبل التاريخ والتى تركت بصماتها الخالده من خلال الآثار الفرعونيه واليونانيه والرومانيه والقبطيه والإسلاميه.

أمانى إسماعيل
مديرة المواقع الاليكترونية

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 304 مشاهدة
نشرت فى 27 فبراير 2014 بواسطة gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

29,682,683

رئيس مجلس الإدارة

      ا.د/ صلاح الدين مصيلحى على


رئيس الادارة المركزية لشئون مكتب رئيس الهيئة 

        الأستاذة / هدي حسني محمد

مدير عام الإدارة العامة لمركز المعلومات

   المهندسة / عبير إبراهيم إبراهيم