هناك نوعان من أنواع الزراعة المائية:

الزراعة المائية المكثفة اعتمادًا على إنتاج التمثيل الضوئي ،والزراعة المائية المكثفة حيث يتم إطعام الأسماك من خلال إمدادات الطعام الخارجية.

الزراعة المائية المكثفة

ويعد إمداد الطعام المتاح من خلال الموارد الطبيعية هو القيد المستخدم للنمو هنا، حيث تتغذى العوالق الحيوانية على طحالب البحر المفتوح أو حيوانات لقاع، مثل القشريات والرخوياتوتقوم أسماك البلطي بتصفية الطعام بشكل مباشر على العوالق النباتية، مما يساعد على زيادة الإنتاج.

ويمكن زيادة إنتاج التمثيل الضوئي من خلال تسميد مياه البركة باستخدام خلطات التسميد، مثل عناصر البوتاسيوم والفسفور والنيتروجين وغير ذلك من العناصر الصغيرة. ونظرًا لأن أغلب الأسماك تكون آكلة للحوم، فإنها تشغل مكانًا أعلى في سلسلة الغذاء، وبالتالي فإنه يمكن تحويل جزء صغير فقط من الإنتاج الضوئي الأساسي (بشكل نموذجي 1%) إلى أسماك يمكن الحصول عليها.

وهناك مشكلة أخرى تتمثل في خطرانتشار الطحالبعندما تكون درجات الحرارة والإمداد الغذائي وضوء الشمس المتوفر مثالية لنمو الطحالب، تقوم الطحالب بمضاعفة كتلتها الحيوية بمعدل كبير، مما يؤدي في النهاية إلى استنزاف المواد الغذائية المتاحة وبالتالي تتعرض للموت. وتستنزف الكتلة الحيوية التي تتعرض للموت من الطحالب الأكسجين الموجود في مياه البركة لأنها تمنع وصول أشعة الشمس كما أنها تلوث مياه البركة بالمذيبات العضوية وغير العضوية (مثل أيونا الأمونيوم)، والتي يمكن أن تؤدي إلى حدوث خسائر كبيرة في الأسماك (وغالبًا ما يحدث ذلك).

 

إعداد مراجعة / أيه سيد ممدوح


المصدر: https://ar.wikipedia.
gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

29,699,872

رئيس مجلس الإدارة

      ا.د/ صلاح الدين مصيلحى على


رئيس الادارة المركزية لشئون مكتب رئيس الهيئة 

        الأستاذة / هدي حسني محمد

مدير عام الإدارة العامة لمركز المعلومات

   المهندسة / عبير إبراهيم إبراهيم