وهب الله البحر الأحمر عشرات الجزر البحرية على طول ساحله، والتى بطبيعتها نمت حولها الجزر البحرية ضخمة تبلغ من العمر ملايين السنيين أصبحت فيما بعد أهم مصادر جذب السياحة للبحر الأحمر.

سياحة الغوص بشكل خاص والأنشطة البحرية بشكل عام، تعد أهم الأنشطة السياحية فى البحر الأحمر، حيث تتجاوز نسبة 60% من الأنشطة السياحية المختلفة مثل رحلات السفارى الجبلى والسياحة الثقافية.

من جانبه، قال الدكتور أحمد غلاب، مدير عام محميات البحر الأحمر، إن سياحة الغوص والأنشطة البحرية هى أهم مصدر جذب سياحى لسياح العالم لمصر، مؤكدًا أن هناك مئات الآلاف بل تصل للملايين من السياح يصلون البحر الأحمر خصيصًا لممارسة سياحة الغوص ومشاهدة الشعاب المرجانية.

وأضاف غلاب، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن هناك 39 جزيرة بحرية فى نطاق البحر الأحمر، جميعها يوجد حولها مواقع غطس، حيث يصل أعداد مواقع الغوص بالبحر الأحمر قرابة 60 موقعًا.

وأوضح غلاب، أن هناك أكثر من 1000 لنش سياحى يبحر يوميًا للممارسة سياحة الغوص يقلها سياح من أكثر من 30 دولة، تصبح بذلك سياحة الغوص هى الأساس فى كل الرحلات البحرية فى البحر الأحمر.

وكشف غلاب، أن آخر إحصائية تمت على عدد الغطسات فى موقع غوص أبو رمادة بالغردقة كانت فى السنة 120 ألف غطسة، رغم أن المعدل الطبيعى لعدد الغطسات فى السنة للموقع لا تتعدى الـ20 ألف غطسة. 

وأوضح أن رغم عدد الغطسات الكبيرة فى مواقع الغوص إلا أن هناك دراسات بأن الشعاب المرجانية فى البحر الأحمر لا تتأثر إطلاقا بارتفاع عدد الغطسات، بسبب معدلات تجديد الشعاب المرجانية ومقومتها للتغيرات المناخية.

ويضم البحر الأحمر، وخاصة المناطق الشمالية، الكثير من حطام السفن الغارقة، الحربية والتجارية وغيرها، ومع مرور الزمن أصبحت من أهم مواقع الغطس التى يفضلها محترفو رياضة الغوص على مستوى العالم، كذلك أصبحت أماكن ملائمة لنمو الشعاب المرجانية حولها.

من جانبه قال أشرف القاضى، مدير مركز غطس أن البحر الأحمر، يمتلك قرابة 21 موقعًا للسفن الغارقة، فى البحر الأحمر، على مرور الزمن، والتى تمثل تراثًا نظرًا لتنوع أنواع تلك السفن وعودتها للحروب العالمية .

وأضاف القاضى، أن مواقع غوص تلك السفن بيئة ملائمة لنمو الشعاب المرجانية عليها، كما أصبحت مواقع غطس لها جذب سياحى مختلف ومميز، حيث إنها تجذب المحترفين فى رياضة الغوص، وكذلك سياح من جنسيات السفن الغارقة لمشاهدتها .

فيما قال أحمد رشاد، قائد لنش سياحى، إن جميع السياح الذين يصلون للبحر الأحمر لابد أن يكون هناك على رأس برنامجهم خلال الزيارة رحلة بحرية، موضحًا أن البحر الأحمر تمتلك أجمل مواقع الغوص فى البحر الأحمر مثل عرق سمية والأخوين والروكى وأبومنقار ووادى الجمال بمرسى علم.

وأضاف رشاد، أن من أهم مواقع الغطس التى يقصدها السياح فى الغردقة أبو رمادة، حيث إنها جنة تحت الماء كما وصفها الكثير من السياح من جنسيات مختلفة، والذين يأتون إليها خصيصًا للغطس فيها.

من جانبه، كشف باحث بيئى، أن بيئة البحر الأحمر تتميز بتنوع بيولوجى مختلف عن البيئات البحرية الأخرى، حيث إن أكبر دليل على ذلك رصد كائنات بحرية متميزة مثل القرش الحوت المسالم والحوت الأحدب المسالم وعروسة البحر التى تجذب الكثير.

وتابع أن خليج أبو دباب بمرسى علم محل إقامته الكائن البحرى الدوجنج "عروسة البحر" أصبح المقصد الأول للأوروبيين خلال زيارتهم لمرسى علم لمشاهدتها، وكذلك مشاهدة السلاحف

اعدته للنشر / داليا عاطف

المصدر: https://www.youm7.com
gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكيةhttp://www.gafrd.org/ [email protected] www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 26 مشاهدة

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية - وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى - تأسس الموقع 8 أبريل 2009

gafrd
GAFRD-General Authority for Fish Resources Development »

الترجمة

Serch

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

19,730,905